Bookmark and Share


أكد جمال مبارك الامين العام المساعد أمين السياسات بالحزب الوطنى الديمقراطى أهمية مواجهة الاثار السلبية للازمة المالية الدولية من خلال تنشيط التعاون مع شركاء مصر الدوليين وتكثيف مشاركة مصر فى المحافل الاقتصادية الدولية والعمل على تعظيم الاستفادة من التجمعات الاقتصادية بما يحقق مصالحنا التجارية .
جاء ذلك خلال مشاركته فى اجتماع لجنة مصر والعالم بأمانة السياسات بحضور أحمد أبوالغيط وزير الخارجية حيث تم تحديد التكليفات الجديدة للجنة .
كما أكد جمال مبارك على اهمية وضع سياسة متكاملة تتعلق بأوضاع المصريين والجاليات المصرية وتعظيم الفرص المتاحة للعمالة المصرية فى الخارج واهمية اجراء تقييم للاوضاع فى منطقة الشرق الاوسط فى ضوء التغييرات السياسية الدولية والاقليمية ، وفى اطار متابعة سياسات الامن القومى المصرى التى طرحها الحزب الوطنى فى الاعوام السابقة .
من جهته ، تحدث أحمد ابوالغيط وزير الخارجية حول توجهات السياسة الخارجية المصرية بشأن الوضع الفلسطينى والذى يقوم على أربعة محاور هى تحقيق التهدئة وتثبيت وقف اطلاق النار ، وتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية ، واعادة اعمار غزة ، واحياء جهود السلام .
وأشار ابوالغيط الى ان الادارة الامريكية الجديدة راغبة فى التعامل مع قضية السلام ، وانه لا توجد اى تفاهمات مع الادارة الامريكية حول الاوضاع الداخلية ، وان مصر ترفض اى تدخل فى شئونها الداخلية ، واننا ننطلق فى تعاملنا مع الاخرين من مصالحنا الوطنية المصرية .
وأكد وزير الخارجية على أن مصر لا توافق على سحب مبادرة السلام العربية وسوف تشارك بفاعلية فى الجهود الدولية لاحياء عملية السلام . وأشار الى أن مصر تسعى أيضا للمشاركة فى القرار الدولى بشأن التعامل مع الازمة الاقتصادية من خلال مشاركتها فى المحافل الدولية المعنية بهذا الامر .
أوضح أبوالغيط أن هذا العام سوف يشهد نشاطا دبلوماسيا مصريا مكثفا ، منوها الى استضافة مصر لقمة عدم الانحياز فى يوليو القادم . كما أشار الوزير للاوضاع فى السودان وأكد حرص مصر على وحدة السودان ، وأننا نبذل جهودا كبيرة للحفاظ على هذه الوحدة .
وقد دار نقاش فى اللجنة حول عدد من القضايا الاقليمية والدولية منها الاوضاع فى العراق ، والعلاقة مع ايران ، وقضية دارفور ، ومستقبل عملية السلام بعد الانتخابات الاسرائيلية ، والعلاقات مع الولايات المتحدة فى ظل الادارة الامريكية الجديدة .

ضع بريدك الالكترونى ليصلك اخر خبر

Delivered by FeedBurner

السيد جمال مبارك أمين السياسات والأمين العام المساعد للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مصر ومؤسس جمعية شباب المستقبل التى يطمح من خلالها تكوين جيل من شباب على مستوى عالى من الخبره العلميه والثقافيه التى تؤهله بما يتناسب مع متطلبات العمل الحاليه للنهوض بالمجتمع والحصول على حياه افضل يتولى السيد جمال مبارك موقعين مهمين في الحزب الحاكم وهما: الأمين العام المساعد للحزب الوطني الديمقراطي وأمين السياسات ويعزى إلى أمانة السياسات العديد من التعديلات والتغييرات التي يشهدها الحزب والنظام السياسي بمصر درس جمال في المرحلة الإبتدائية بمدرسة مسز وودلى الإبتدائية بمصر الجديدة بالقاهرة ثم انتقل إلى مدرسة سان جورج الإعدادية والثانوية، وحصل على شهادة الثانوية الإنجليزية في العام 1980، ثم تخرج من الجامعة الأمريكية بالقاهرة في مجال الأعمال وحصل على ماجستير في إدارة الأعمال من نفس الجامعة. بدأ بالعمل ببنك أوف أمريكا فرع القاهرة، ثم انتقل إلى فرع لندن حتى وصل إلى منصب مدير الفرع، وهو يعمل بصفة عامة في مجال الإستثمار البنكي. وقد حصل جمال على عضوية الروتاري الفخرية في مايو 2001

كلمة السيد / جمال مبارك

مستقبل مصر التحدي كبير والمسئولية هي مسئولية الجميع . نحن نعيش في عالم جديد يحكمه العلم والمعرفة. نعيش في عالم جديد قوامه قوى بشرية متعلمة، مدربة وفعالة. نعيش في عالم جديد أصبحت فيه المعايير كلها عالمية ، في التعليم في التدريب ، في الاقتصاد ، بل في كل نواحي الحياة . لدينا في مصر ، وعن حق قوى بشرية متعلمة هائلة ، لدينا في مصر طاقة شبابية كبيرة. فقوة مجتمعنا من قوة شبابنا ، من تعليمه وتدريبه على آليات العصر وأساسياته تقدمنا الاقتصادي بل والاجتماعي والسياسي ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على الارتقاء بهذه القوة البشرية الشبابية ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على إتاحة الفرصة لهم للتدريب المتميز الذي يؤهلهم للحياة العملية المعاصرة ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على زيادة ثقته بنفسه وإعطاؤه الأمل في المستقبل .فلنعمل معاً جميعاَ من أجل غداً أفضل ، من أجل جيل المستقبل.

Gamal Mubarak supporters for the crossing to the future

تقرير الأمين العام المساعد وأمين السياسات - المؤتمر العام التاسع