Bookmark and Share

جمال مبارك يلتقى شباب الجامعات

مرسلة بواسطة الاهرام الأربعاء، 14 فبراير، 2007



أكد جمال مبارك الأمين العام المساعد للحزب الوطنى الديمقراطى أن البرنامج الإنتخابى للرئيس حسنى مبارك حقق نجاحا فى عامه الأول فى محاوره السياسية من خلال طرح التعديلات الدستورية التاريخية التى تمثل نقلة نوعية ..
وفى المحور الإقتصادى من خلال تحقيق معدل نمو وصل الى 7 بالمائة ،وزيادة حجم الاستثمارات المباشرة لتصل الى 6 مليارات ومائة مليون دولار وزيادة التصدير بنسبة 30 بالمائة وتوفير فرص عمل للشباب.
وقال جمال مبارك إن مصر كانت ولا تزال وستستمر دولة رائدة بالمنطقة وعليها مسئولية تجاه العالم العربى وأفريقيا والعالم الإسلامى..وأن مصالحنا ترتبط بالاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط وافريقيا.
جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذى عقده جمال مبارك مع مائة شاب يمثلون 18 جامعة مصرية مشاركة فى أسبوع شباب الجامعات بجامعة المنوفية بحضور وزير التعليم العالى والبحث العلمى الدكتور هانى هلال ورئيس جامعة المنوفية الدكتور عباس الحفناوى وعضو هيئة مكتب امانة السياسات الدكتور محمد كمال .
وأعلن جمال مبارك أن الحكومة ترصد 500 مليون جنيه فى الموازنة العامة للدولة للتدريب من خلال برامج متخصصة لتلبية احتياجات الصناعات المختلفة من العمالة المدربة الماهرة خاصة وان هناك فجوة بين الاحتياجات من العمالة الماهرة وندرتها فى المدن الصناعية.
وردا على أسئلة الشباب حول التخوفات المطروحة تجاه برنامج إدارة الأصول المملوكة للدولة شدد جمال مبارك على أنه لا تراجع عن هذا البرنامج وان الدولة ستستمر فى الاحتفاظ ببعض الأصول المملوكة لها مع تطويرها فى بعض القطاعات..نافيا أن يكون هناك أى اتجاه لخصخصة قناة السويس.
وأشار الى وجود أصول أخرى معروضة للبيع ويتم الإعلان عنها بكل شفافية ووضوح مع الإحتكام لمعايير محددة فى التعامل معها..مؤكدا انه لن يضار أى عامل فى حالة خصخصة الشركات مع العمل على حل كافة مشاكل العمال قبل البيع.
وحول ارتفاع الأسعار أكد جمال مبارك أن للدولة دورا فى ضبط الأسواق بمعاونة جهاز حماية المستهلك وجهاز منع الاحتكار ..وقال "انه من المستهدف ايجاد وتنمية مناخ للقطاع الخاص المصرى والأجنبى للاستثمار فى مصر وفتح فرص عمل مع وجود الرقابة المصرية وتحت القانون المصرى".
وأكد أنه لا عودة لسياسة التوظيف الحكومى مع الانفتاح على العالم فى المنافسة بكل صورها وتهيئة المناخ المناسب للشباب المصرى لإيجاد فرص عمل.
وفيما يتعلق بتعزيز مبدأ المواطنة فى التعديلات الدستورية الجديدة شدد جمال مبارك على ضرورة الحفاظ على وحدة نسيج الوطن بعدم التفرقة وعدم السماح لأى طرف لوضع بذور الفتنة ونبذ كل من يستخدم نبرة طائفية لبث الفرقة بين أبناء الوطن الواحد ..مشيرا الى أن للمواطنة جذورا تعود لموروث وطنى أصيل يجب الحفاظ عليها مستقبلا .
وأضاف..إننا نعبر مرحلة هامة وتحولا جديدا لاينتظر الوصول معه الى نتائج سريعة وهى طبيعة التحول والإصلاح..مشيرا الى أنه ستكون هناك ممارسات جديدة ستنشأ نتيجة التعديلات الدستورية بعد إقرارها وفى مقدمتها قيام مجلس الشورى بدور تشريعى جديد وقيام النواب بممارسة دورهم فى تعديل الموازنة العامة للدولة.
وحول الإشراف على الانتخابات.. ذكر جمال مبارك أنه لن يتم إلغاء الأشراف القضائى والتعديلات تستهدف تطوير نظام الإشراف القضائى على الإنتخابات مع إجراء الإنتخابات فى يوم واحد.. مؤكدا ان السلطة القضائية فى مصر مستقلة.
وفيما يتعلق بإلغاء النصوص الاشتراكية من المادة الأولى من الدستور أوضح جمال مبارك أن الهدف ليس الانتقال من النظام الإشتراكى الى الرأسمالي ولكن ترك حرية تحديد النظام الإقتصادى للحكومة دون النص عليه بالدستور.

ضع بريدك الالكترونى ليصلك اخر خبر

Delivered by FeedBurner

السيد جمال مبارك أمين السياسات والأمين العام المساعد للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مصر ومؤسس جمعية شباب المستقبل التى يطمح من خلالها تكوين جيل من شباب على مستوى عالى من الخبره العلميه والثقافيه التى تؤهله بما يتناسب مع متطلبات العمل الحاليه للنهوض بالمجتمع والحصول على حياه افضل يتولى السيد جمال مبارك موقعين مهمين في الحزب الحاكم وهما: الأمين العام المساعد للحزب الوطني الديمقراطي وأمين السياسات ويعزى إلى أمانة السياسات العديد من التعديلات والتغييرات التي يشهدها الحزب والنظام السياسي بمصر درس جمال في المرحلة الإبتدائية بمدرسة مسز وودلى الإبتدائية بمصر الجديدة بالقاهرة ثم انتقل إلى مدرسة سان جورج الإعدادية والثانوية، وحصل على شهادة الثانوية الإنجليزية في العام 1980، ثم تخرج من الجامعة الأمريكية بالقاهرة في مجال الأعمال وحصل على ماجستير في إدارة الأعمال من نفس الجامعة. بدأ بالعمل ببنك أوف أمريكا فرع القاهرة، ثم انتقل إلى فرع لندن حتى وصل إلى منصب مدير الفرع، وهو يعمل بصفة عامة في مجال الإستثمار البنكي. وقد حصل جمال على عضوية الروتاري الفخرية في مايو 2001

كلمة السيد / جمال مبارك

مستقبل مصر التحدي كبير والمسئولية هي مسئولية الجميع . نحن نعيش في عالم جديد يحكمه العلم والمعرفة. نعيش في عالم جديد قوامه قوى بشرية متعلمة، مدربة وفعالة. نعيش في عالم جديد أصبحت فيه المعايير كلها عالمية ، في التعليم في التدريب ، في الاقتصاد ، بل في كل نواحي الحياة . لدينا في مصر ، وعن حق قوى بشرية متعلمة هائلة ، لدينا في مصر طاقة شبابية كبيرة. فقوة مجتمعنا من قوة شبابنا ، من تعليمه وتدريبه على آليات العصر وأساسياته تقدمنا الاقتصادي بل والاجتماعي والسياسي ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على الارتقاء بهذه القوة البشرية الشبابية ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على إتاحة الفرصة لهم للتدريب المتميز الذي يؤهلهم للحياة العملية المعاصرة ، يتوقف كثيراً على مدى قدرتنا على زيادة ثقته بنفسه وإعطاؤه الأمل في المستقبل .فلنعمل معاً جميعاَ من أجل غداً أفضل ، من أجل جيل المستقبل.

Gamal Mubarak supporters for the crossing to the future

تقرير الأمين العام المساعد وأمين السياسات - المؤتمر العام التاسع